الجمعة، 28 يناير، 2011

ماذا لو يفعلها المصريون ؟

السلام عليكم ..

  تابعنا جميعا وعن كثب الأحداث التي وقعت عند الإشقاء في تونس، ورأينا ما أسفرت عنه تلك الأحداث وما آلت إليه الأمور وكيف فر الرئيس وعائلته من أبناء شعبه، سيناريو رائع صنعه التوانسة لمدة تقارب الشهرين من الزمن .. لم يتزعزعو ولم ينخدعو ولم ينصاعو للإشعارات والوعود الكاذبة، ولا يزالون يرابضون لحد الآن حتى تزول بقايا الديكتاتورية !
كان شعب تونس ملهما لأبعد الحدود وبكل ما للكلمة من معنى، لدرجة أن العديد من الشباب في الجزائر ومصر وموريطانيا اتخذو من البوعزيزي قدوة له في طريقة إيصال صوته للحاكم، مع تحفظاتي على هذه الطريقة. 
الشقيقة الكبرى ليست بمنأى عما يحدث في الساحة وشبابها ليسو بمعزل عما يحدث وكذا كل الشعوب العربية وشبابه بصفة خاصة، كلنا في الهم واحد، ربما شباب مصر أكثر مرارة من تونس وبقية الدول العربية، وكل حسب درجة مراته، أتساءل في هذا المقام وببراءة: ماذا لو استطاع الشعب المصري الإطاحة بحاكه "حستي مبارك" وفر هو وعائلته إلى خارج مصر ؟ ماذا سيحدث لو وقع هذا بالفعل ؟.
مصر دولة محورية في منطقة الشرق الأوسط وصوتها ليس بالهين في الأوساط العربية، وبلا شك لن ترض الولايات المتحدة الأمريكية أن يسقط نظام مبارك ولا أن تفر عائلته خارج مصر، وبالطبع الدولة العبرية لن يهنأ لها بال إذا سقط نظام مبارك، ولن يهنأ لها بال إذا ظل شباب مصر ومثقفي مصر متظاهرين ومتكاتفين ومتآلفين .. ولن يهنأ لها بال حتى تخرص هذا الصوت، صوت الضمير الحي .

لكن، ماذا لو حدث هذا وفعلها المصريون حقا ؟


ياسر يكن
^_^

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد)