الخميس، 31 ديسمبر 2009

كرونولوجيا أهم أحداث 2009 في الجزائر


السلام عليكم ..





هذه أهم الأحداث على عدة أصعدة في سنة 2009 في الجزائر  :


  • 7 فيفري، زيارة الرئيس الكوبي راؤول كاسترو إلى الجزائر في زيارة دولة دامت 3 أيام، تم التوقيع فيها على عدة اتفاقيات .

 

  • الرئيس بوتفليقة يفوز بعهدة ثالثة في انتخابات 9 أفريل 2009 بعد حصوله على أكثر من 85% من الأصوات ! .


  • 14 أفريل، زيارة المبعوث الأممي للشرق الأوسط جورج ميتشل للجزائر .


  • 19 أفريل، رئيس الجمهورية يؤدي اليمين الدستورية عقب فوزه بعهدة رئاسية ثالثة .


  • 27 أفريل، جدد الرئيس بوتفليقة الثقة في الوزير الأول أحمد أويحيى للإشراف على الفريق الحكومي، وخروج وزير الدولة أبو جرة سلطاني من الحكومة بطلب منه .



  • الفريق الوطني الجزائري لكرة القدم يفوز على منتخب مصر في البليدة يوم 7 جوان 2009 بنتيجة 3 مقابل 1، ما فتح الطريق أمام فريق "الخضر" لتعديل أهدافه التي كانت محصورة في التأهل لبطولة كأس إفريقيا فقط في أنغولا .


  • بريطانبا توافق في 25 جوان 2009 على تسليم رجل الأعمال الجزائري "عبد المؤمن خليفة" إلى الجزائر، حيث يواجه حكما بالسجن المؤبد على خلفية فضيحة الفساد المالي .


  • مقتل 14 من عناصر الدرك الوطني في منعرجات المنصورة بولاية برج بوعريريج في كمين نصبه إرهابيو تنظيم القاعدة بتاريخ 30 جويلية .


  • شوارع العاصمة تتزين بلوحات فنية بمناسبة احتضان المهرجان الإفريقي من 10 إلى 25 جويلية .


  • في 4 أوت، مواجهات بين جزائريين وصينيين في حي باب الزوار في الجزائر العاصمة .


  • دخل قرار الحكومة الجزائرية بتغيير العطلة الأسبوعية من الخميس والجمعة إلى الجمعة والسبت حيز التنفيذ ابتداءا من 14 أوت 2009 .


  • وفاة رئيس مجلس الأمة السابق بشير بومعزة يوم 6 نوفمبر، عن عمر يناهز 82 سنة بعد مرض عضال .


  • خرجت الجزائر إلى مختلف شوارع البلاد يومي 18 و 19 نو فمبر 2009 لاستقبال منتخبنا الوطني الذي رجع من السودان بتأشيرة التأهل لنهائيات كأس أمم افريقيا وكأس العالم، وهو الحلم الذي انتظره الجزائريون منذ 24 سنة، وخص رئيس الجمهورية أشبال الشيخ سعدان بحفل استقبال كبير بقصر الشعب .


  • قررت اللجنة الثلاثية يوم 3 ديسمبر 2009 رفع الحد الأدنى للأجر الوطني المضمون بنسبة 25 % أي 15000 دينار بعدما كان 12000 دينار .


  • قررت اللجنة الثلاثية إلغاء التقاعد دون شرط السن وبذلك لا يمكن لأي عامل جزائري الذهاب إلى التقاعد قبل السن القانونية وهي 60 سنة للرجال و 55 سنة للنساء، وسيدخل القرار حيز التنفيذ في غضون 2010 .


  • تواصلت ظاهرة الحرقة خلال 2009 وأبرزها توقيف حرس السواحل لشيخ يبلغ من العمر 79 سنة كان ضمن قوارب الحراقة، وكذا نساء حوامل وأخريات بأطفال حديثي الولادة .



المصدر: جريدة الخبر بتصرف مني


ياسر يكن 
^_^

السبت، 26 ديسمبر 2009

عاشوراء .. والذكرى الأولى للعدوان على غزة !

السلام عليكم ...
 

 

لما قدم المصطفى صلى الله عليه وسلم مهاجرا من مكة المكرمة إلى المدينة المدينة المنورة وجد اليهود يعظمون اليوم العاشر من محرم، ويصومونه ويحتفلون به ، فلما سأل الرسول صلى الله عليه وسلم عن هذا الأمر، أخبره اليهود بأن هذا اليوم نجى فيه اله سبحانه وتعالى موسى عليه السلام من بطش فرعون وجنوده، لذلك يعظمه اليهود ويصومونه شكرا لله تعالى .. وكان جواب رسول الله واضحا: "نحن أولى بموسى منكم" فصامه وأمر بصيامه .
ذلك هو يوم عاشوراء الذي نحتفصل به في كل عام ونصومه أسوة برسول الله، ولعل من المفارقات هذا العام أن يصادف يوم عاشوراء الذكرى الأولى للعدوان الصهيوني على قطاع غزة، التي عشنا معها بقلوبنا وجوارحنا كل تلك اللحظات الحرجة في تاريخهم البطولي الذي لا ينكره إلا خائن، فتألمنا كثيرا لما أصابهم ودعونا الله أن ينصرهم على عدونا المشترك ...
تعود عاشوراء هذا العام وغزة لا تزال تحت الحصار الصهيوني، وما يزيد من مرارة الموقف أن يتم غلق جميع الأبواب والمنافذ التي كانت المتنفس الوحيد لأهلنا في غزة، بمبررات أقل ما يقال عنها أنها أقبح من الجرم المرتكب !
لا أعلم ما هي الميزانية التي خصصتها دولة مصر لبناء حائط العار تحت الأرض لحماية شعب مصر الآمن من الإرهابيين "على حد تعبيرهم"، أقرأ من هذه الآراء أن حركة حماس هي المستهدف الأول، وهي التي تروع أمن المصريين وتمس كرامة مصر في الداخل، ويجب وضع حد لتسلل "الإرهابيين" إلى الأراضي المصرية وتهريب الأسلحة والمعدات الحربية من وإلى غزة !

الدول المتحضرة والتي تحترم نفسها تقوم بهدم جميع الجدر التي تفصلها بين جيرانها مهما كان هذا الجار، ولنا في الألمانيتن خير دليل في التاريخ، وفي أوروبا كاملة التي أعادت رسم خريطتها من جديد وذلك بحذف جميع الخطوط التي تشوه خريطة أوروبا، فما بالنا نحن عربا ومسلمين، يفترض أن نكون بنعمة الله إخوانا، لم تكفنا الحدود التي رسمناها بالمسطرة، وها نحن نعيد تجسيدها بأقوى أنواع الإسمنت المسلح والذي يعجز حتى الفأر عن المرور، مجسدين بذلك قوله صلى الله عليه وسلم: "إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه" !! .

فالله ندعو هذا العام أن ينجي أهل غزة كما نجى موسى من فرعون !




بقلم: ياسر يكن

الجمعة، 18 ديسمبر 2009

كل عام وأنتم بخير بمناسبة العام الهجري الجديد


السلام عليكم ...




بمناسبة العام الهجري الجديد 1431، أتقدم إليكم وإلى جميع الأمة الإسلامية بأخلص التهاني راجيا من المولى عز وجل أن يجعل علينا هذه السنة سنة خير ونصر للأمة الإسلامية وأن يعيد إليها هيبتها وقدسها وعراقها وكل شبر في أقطارها ..


ولنا في هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم أروع الدروس والعبر في الصدق مع الله والمثابرة واتخاذ الأسباب لتحقيق الأهداف، وغيرها كثير من الدروس ..

وهذه مقالة للأستاذ محمد بن ابراهيم الحمد في موقع طريق الإسلام بعنوان :

من دروس الهجرة النبوية

 أدعوكم لمطالعتها والإستفادة منها 

وهذه مقالة أخرى رائعة في موقع صيد الفوائد بعنوان :

الهجرة دروس وعبر 

 

kaf-laarous

^_^



الجمعة، 11 ديسمبر 2009

الذكرى 49 لمظاهرات 11 ديسمبر 1960


السلام عليكم ..

 


من الأيام الخالدة في ذاكرة الجزئر وذاكرة الشعب الجزائري، يوم الـ11 من ديسمبر من سنة 1960، وما ميزه من مظاهرات سلمية من الشعب الجزائري والرد الوحشي والهمجي من طرف الإستعمار الفرنسي ...

وهذه لمحة تاريخية لما حدث في 11 من ديسمبر 1960، والذي سيبقى خالدا في الذاكرة الجزائرية على غرار أكثر من قرن من الجهاد والنضال من 1830 إلى 1962 ...

خرج الجزائريون في مظاهرة سلمية يوم 11ديسمبر 1960 لتأكيد مبدأ تقرير المصير للشعب الجزائري ضد سياسة الجنرال ديغول الرامية إلى الإبقاء على الجزائر جزءا من فرنسا في إطار فكرة الجزائر الجزائرية من جهة و ضد موقف المعمرين الفرنسيين الذين مازالوا يحلمون بفكرة الجزائر فرنسية 
 
أسباب المظاهرات 
عملت جبهة التحرير الوطني على التصدي لسياسة ديغول و المعمرين معا حيث ارتكز ديغول على الفرنسيين الجزائريين لمساندة سياسته و الخروج في مظاهرات و استقباله في عين تموشنت يوم 9 ديسمبر 1960 ، وعمل المعمرون على مناهضة ذلك بالخروج في مظاهرات و فرض الأمر على الجزائريين للرد على سياسة ديغول الداعية إلى اعتبار الجزائر للجميع في الإطار الفرنسي ، ولم تكن جبهة التحرير الوطني محايدة بل دخلت في حلبة الصراع بقوة شعبية هائلة رافعة شعار الجزائر مسلمة مستقلة ضد شعار ديغول ( الجزائر جزائرية ) و شعار المعمرين ( الجزائر فرنسية.(
 
 سير المظاهرات 

بعد وقائع المظاهرات المساندة لسياسة ديغول يوم 9 ديسمبر ، و مظاهرات المعمرين يوم 10 منه، جاء زحف المظاهرات الشعبية بقيادة جبهة التحرير الوطني يوم 11 ديسمبر ليعبر عن وحدة الوطن و التفاف الشعب حول الثورة مطالبا بالاستقلال التام . خرجت مختلف الشرائح في تجمعات شعبية في الساحات العامة عبر المدن الجزائرية كلها، ففي الجزائر العاصمة عرفت ساحة الورشات ( أول ماي حاليا ) كثافة شعبية متماسكة مجندة وراء العلم الوطني و شعارات الاستقلال و حياة جبهة التحرير ، و عمت شوارع ميشلي ( ديدوش مراد حاليا ) و تصدت لها القوات الاستعمارية و المعمرون المتظاهرون و توزعت المظاهرات في الأحياء الشعبية في بلكور و سلامبي ( ديار المحصول حاليا) و باب الوادي،و الحراش ، وبئر مراد ريس ، و القبة ، وبئر خادم ،و ديار العادة ، و القصبة ، ومناخ فرنسا (وادي قريش )، كانت الشعارات متحدة كلها حول رفع العلم الوطني و جبهة التحريرالوطني و الحكومة المؤقتة و تحيا الجزائر ، وتوسعت المظاهرات لتشمل العديد من المدن الجزائرية وهران ، الشلف ، البليدة و قسنطينة و عنابة و غيرها حمل فيها الشعب نفس الشعارات و دامت المظاهرات أزيد من أسبوع .

تصدي القوات الاستعمارية للمتظاهرين

و في مدينة وهران الواقعة غرب الجزائر خرج غلاة الفرنسيين ينددون بديغول ويتمنون له المشقة مرددين شعار الجزائر فرنسية ، و من جانبهم خرج الجزائريون ينادون باستقلال الجزائر ،و مع تدخل القوات الاستعمارية في عمق الأحياء العربية ، سقطت العديد من الأرواح الجزائرية دون أن تمنع خروج المتظاهرين إلى الشوارع في ليوم الموالي هاتفين بالاستقلال وحياة جبهة التحرير الوطني .
وبعيدا عن العاصمة ووهران ، دامت المظاهرات أزيد من أسبوع شملت قسنطينة ، عنابة سيدس بلعباس، الشلف ، البليدة ، بجاية ، تيبازة وغيرها ، بينّت كلها بفعل الصدى الذي أحدثته على أكثر من صعيد ، حالة الارتباك التي أصابت الاستعمار و عن مدى إصرار الشعب الجزائري على افتكاك السيادة المسلوبة، وبالمناسبة ألقى فرحات عباس في 16 ديسمبر 1960 خطابا في شكل نداء أشاد فيه ببسالة الشعب، وفضح فيه للعلن وحشية وغطرسة الاستعمار .  
موقف الحكومة المؤقتة 
بعد أن حققت جبهة التحرير انتصارا ساسيا واضحا ردا على سياسة ديغول و المعمرين معا ، ألقى الرئيس فرحات عباس يوم 16 ديسمبر 1960خطــابـا في شكل نداء أشاد فيه ببسالة الشعب و تمسكه بالاستقلال الوطني و إفشاله للسياسة الاستعمارية و الجرائم المرتكبة ضد المدنيين العزل.
 
نتائج المظاهرات

أكدت المظاهرات الشعبية حقيقة الاستعمار الفرنسي الإجرامية و فظاعته أمام العالم ، وعبر عن تلاحم الشعب الجزائري و تماسكه و تجنيده وراء مبادئ جبهة التحرير الوطني و القضاء على سياسة ديغول المتمثلة في فكرة ( الجزائر جزائرية ) و فكرة المعمرين ( الجزائر فرنسية (.
-
أما على المستوى الدولي فقد برهنت المظاهرات الشعبية على مساندة مطلقة لجبهة التحرير الوطني ، واقتنعت هيئة الأمم المتحدة بإدراج ملف القضية الجزائرية في جدول أعمالها و صوتت اللجنة السياسية للجمعية العامة لصالح القضية الجزائرية و رفضت المبررات الفرنسية الداعية إلى تضليل الرأي العام العالمي.
-
اتساع دائرة التضامن مع الشعب الجزائري عبر العالم خاصة في العالم العربي و حتى في فرنسا نفسها ، خرجت الجماهير الشعبية في مظاهرات تأييد ،كان لها تأثير على شعوب العالم و دخلت فرنسا في نفق من الصراعات الداخلية و تعرضت إلى عزلة دولية بضغط من الشعوب ،الأمر الذي أجبر ديغول على الدخول في مفاوضات مع جبهة التحرير الممثل الشرعي و الوحيد للشعب الجزائري ، وهو الأمل الوحيد لإنقاذ فرنسا من الانهيار الكلي.
 
وهذا فيديو يوثق بعضا من هذه الأحداث التاريخية :


  
الأحداث التاريخية مأخوذة من قرص تاريخ الجزائر 1830-1962

فوائد :
  • الصورة الأولى في أعلى التدوينة توضح جليا أن الشعب الجزائري مسلم في عقيدته وعربي في لغته رغم محاولات اإستعمار الفرنسي مسخ هويته طوال تواجده على أرض الجزائر .
  • الجزائريون لم يرفعو شعارات "الجزائرفرنسية" كما أرادها المعمرون، ولم يرفعو رايات "الجزائر جزائرية" كما أرادها الجنرال ديغول، بل رفعو شعارات .. "الجزائر مسلمة"
  • الشعب الجزائري يلتف حول قضاياه مهما كانت بقوة، ومستعد للذود عنها والتضحية لأجلها بالغالي والنفيس


kaf-laarous 
^_^